الأربعاء، 26 يناير، 2011

My Kingdom Is My Book

قبض الزمان على ناصية الملك, واختال تيها وتكبرا...
وتناسى أنه كان رهينة القلم يوما... فتخلى عن الكتاب, وألقاه بين
رفوفه...فلم يتبق للكتاب سوى أن يتخذ من الغبار إزاره ليضحي
في لأوائه منطويا على نفسه, لايجد لمثله أنيسا...
لكن إعجابي بالكتاب جعلني أنظره بعيني العاشق المتيم..
على الرغم من إزدراء الآخرين له, فنفضت عنه الغبار..
واتخذته خليلي وأنيسي ..
فعشقت الكتابة وهمت في الكلمات.. ومن فرط الحب ..
لم يعد في القلب متسع لغير الحروف..
أنثرها من شفاهي خواطرا تحز في نفسي..
وتضطرب بين لفائف صدري...
وإخلاصا لحبي له أقسمت أن أسير في درب الكتابة..
علني أعيد للكتاب عرش ملكه.. الذي سلبه إياه الزمن
.